السبت، 8 أكتوبر، 2011

تـ. عشوائية 2

-اللعنة .. مضى وقت طويل منذ آخر هديّة تلقيّها
- وماذا فعلت لتنال هديّة؟  ما هي المناسبة؟
-منذ متى كانت الهدايا تحتاج إلى مناسبات؟ ألا يمكن لأحدهم أن يتذكّرنا بهدية من وقت لآخر؟
-هل قمت يوما ما بإهداء شخص هديّة بدون مناسبة ، يا صديقي اعرفك من سنوات و استطيع أن اؤكد أنك لا تعطي الهدايا لا بمناسبة و لا بدونها، لذلك يمكنك أن تصمت.

 ------------------

قال: كلّما غسلت السيارة، هطلت الأمطار و أفسدت ما غسلته، فقلت: ابتسم يا رجل! لقد اكتشفت طريقة لجعل المطر ينزل! الآن ما عليك إلا أن تغسل سيارتك في الصومال ولنودّع مشكل الجفاف! أنت تستحقّ جائزة نوبل في الــ..كل الشيئ !

 ----------------

شخص اقتحم اللصوص منزله في منتصف الليل، بدأ معركة معهم و عندما جاء الصباح اكتشف أنه قتل إثنين منهم.. و قتل ابنه الصغير خطأ! ادخلوه مصحّة عقلية، تناولة خلال تلك الفترة من حياته أنواعا كثيرة من الأدوية الكيميائية التي يصعب حفظ اسمها، كيف سيعامله الناس بعد أن يخرج من المستشفى؟ هكذا بالضبط أريد أن يعاملني الناس.  

هناك تعليقان (2):

  1. انظروا إلى ذلك المسكين، مسكين، لقد قتل ابنه، والآخر مسكين زاد عليه الحال xD

    ردحذف
  2. لادوزيام قاستني بزاف خو .
    مي قللنا واش من نوع هاد السيارة ؟ مازيراتي ؟

    ردحذف