الأحد، 18 مارس، 2012

العكّازة التي اختصرت كلّ شيء

في تونس عندهم السي "أحمد هَرِمْنَا" صاحب مقولة (هرمنا من أجل هذه اللحظة التاريخية)، في الجزائر عندنا الحاجّة الفاضلة التي ظهرت على قناة فرانس24، بعد إحتجاجات جانفي 2011 ، في كلمات قليلة اختصرت الحاجّة كلّ ما قالته المعارضة، وكل مالم تستطع أن تقوله المعارضة القراقوزية في الداخل والمنفيّة في الخارج، وكأني أرى شباب الجزائر بهمومهم ومشاكلهم وبالضغط الكامن داخلهم كلّه وهم ينتخبون الحاجّة لتتحّدث بدلا عنهم وتوصل صوتهم إلى العالم، فخرجت عبارات عفويّة بلهجة عاصمية محبّبة تحمل التحديّ والإصرار على التغيير والثورة على الفساد والإنحياز إلى الشباب والوعيد بمواصلة الرفض القاطع لسياسة البريكولاج والديباناج، نريد قيمة!، لخّصت بكلماتها أزمة الجزائر السياسية مباشرة بدون مداهنة، العكاّزة معوجة من فوق، المشكلة ليست مشكلة شعب، إنها مشكلة قيادة، من يقود هذا الشعب لا يلبي طموحاته، نريد قيمة! عدالة!
أجزم أن تقبيل رأس الحاجّة واجب على كل جزائري حرّ!
 الفيديو: http://www.youtube.com/watch?v=ttMnkSWrVDU&feature=related

هناك تعليق واحد:

  1. ثم يقال لك انتخب يا مواطن ... على وااااش ؟
    تبا ، صوتي مزور مزور في حال انتخبت ام لم انتخب فلماذا اتعب نفسي ؟؟

    ردحذف